الجهات الحكومية الكويتية أولى خطوات الإصلاح تخفيض مصروفاتها بنسبة ١٠%

الجهات الحكومية الكويتية أولى خطوات الإصلاح تخفيض مصروفاتها بنسبة ١٠%

بدأت الجهات الحكومية الكويتية عملية الإصلاح المالي وكانت أول خطوة لها هي تخفيض المصروفات بنسبة قدرتها بحوالي عشرة في المية وذلك بناءً على ما تم تسجيله في الكويت من عجز في الميزانية الخاصة بها حسب التقرير الخاص بالموازنة التي حدثت في العام الماضي في الكويت

حيث بلغت نسبة الموازنة حوالي ١٠.٨ مليار دينار لذى قررت الجهات الحكومية في الكويت والمتمثلة في مجلس الوزراء إصدار تعليماته للجهات الحكومية بأن تسارع في خفض نسبة الإنفاق لعشرة في المائة بعد ارتفاع العجز بنسبة ١٧٤.٨ التي حدثت في العام السابق كما أعلنت نيها باتيا وهي المحررة الخاصة بالشئون العاملة أن القوة العاملة سوف تتطلع لقرار التقييم الخاص بالحوافز وهل ستتوقف الحوافز

المالية التي يتقاضاها العاملون في القطاع الخاص خاصة من هم تتعدى مرتباتهم ثلاثة ألاف دينار بخلاف الحوافز التي يتقاضاها العاملون الذين يعملون في قطاع المؤسسات العامة في الكويت كما أعلنت الجهات الحكومية بالكويت بأنها سوف
تعيد النظر بخصوص إيجار العقارات والأراضي التي تملكها الدولة وأصدرت الجهات المسئولة في الكويت تعليمات وجهتها لوزير الدولة المعني بالشئون الاقتصادية وتعليمات وزير المالية بأن ينفذوا لجنة حكومية هدفها تصنيف
الائتمان السيادي في الدولة
وتقوية عملية التواصل وعمل توحيد للبيانات بجانب وكالات التصنيف العالمية لأن وزارة المالية سوف تترأس اللجنة، تضم اللجنة مجموعة من الأعضاء التابعين لبنك الكويت المركزي وأعضاء الهيئة العامة

الخاصة بالاستثمار والأمانة العامة والتابعة للمجلس الأعلى الخاص بالتخطيط والتنمية وتم مناقشة التقرير الذي صدر من بنك الكويت المركزي واستمعوا إلى التقرير الذي صدر من أمانة المجلس الأعلى الخاص بالتنمية والتخطيط الذي تحدث
عن الخطوات التي يجب عملها لتحسين التصنيف الائتماني السيادي في دولة الكويت خلال الأربع سنوات القادمة جاءت التخفيضات بدولة الكويت بعد أن حدث عجز في ميزانية الحكومة خلال عام ٢٠٢٠ تسبب العجز في خفض
ميزانية دولة الكويت وفي المقابل حدث ارتفاع في المصروفات، الجهات الحكومية الكويتية تتجنب مخاطر عجز ميزانية الدولة.

ظهرت المقالة الجهات الحكومية الكويتية أولى خطوات الإصلاح تخفيض مصروفاتها بنسبة ١٠% أولاً على حدث نيوز.

نُشر بواسطة في الحدث

محرر صحفي من الرياض أهتم بالشأن الخليجي