تنفيذ الجزء الباقي من اتفاقية السلام يستلزم مجهود من الجميع

أكد رئيس وزراء جمهورية السودان عبد الله حمدوك أن اتفاقية السلام في المنطقة الجنوبية من السودان سوف يتم تنفيذها بمستويات جيدة

أكد عبد الله حمدوك أيضاً أن الباقي من اتفاقية السلام يستلزم مجهود كبير من العديد من الطبقات والأشخاص لكي يتم تنفيذه الاتفاقية

اجتمع رئيس وزراء جمهورية السودان ونائبه رئيس حزب الأمة القومي مريم الصادق بالإضافة إلى نائب الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان قطاع الشمال والعديد من الأشخاص الآخرين

عبد الله حمدوك أوضح أن التصالح ضرورة لكي يحدث ثبات في جمهورية السودان بالإضافة إلى أن دعم التصالح مساهمة استمرار ثبات المنطقة في جميع الأقاليم

أبرم رئيس وزراء جمهورية السودان عند سافرت إلى جوبا العاصمة الأولى للسودان واستمر سفره لمدة ثلاثة أيام العديد من الاجتماعات والاتفاقيات مع رؤساء المنطقة الجنوبية للسودان

الاجتماعات التي أبرمت في كوبا انضم إليها رئيس جمهورية جنوب السودان بإضافة إلى نواب رئيس الجمهورية حيث تمت المباحثات خلال الاتفاقيات على جميع النواحي التي تتبع التصالح في المنطقة

اقرأ أيضًا: أحمد مسعود نجل القائد أحمد شاه يواصل مهمة والده ضد طالبان

القيادات في جنوب جمهورية السودان أوضحت أن له تاريخ في تطبيق اتفاقيات السلام على أخذ الاعتبار بأن التصالح هو ضروري بنسبة كبيرة إلى مواطني دولة السودان بالإضافة إلى جميع المؤسسات والشعوب في جميع أنحاء العالم

أوضح أيضاً عبد الله حمدوك أن الهيئة تحرص بشدة على تطبيق اتفاقية السلام في هذه الفترة الحالية بالإضافة إلى أن دعم نجاح اتفاقية السلام يؤدي إلى عدم التصالح وعدم ثبات وعليهم أن يبدأوا في المباحثات

أكد عبد الله حمدوك أن الاتفاقيات مع دولة جنوب السودان من الضروري أن تكون في إطار استراتيجي التي تتمثل في نهضة الطرق والعمليات التجارية بالإضافة إلى العديد من النواحي الأخرى

أضاف أيضاً رئيس وزراء دولة السودان أن جوبا أكبر مدن السودان له دور مهم في تطبيق باقي اتفاقية السلام في الفترة الثانية عقب أن قامت كوبا بدعمهم في المرحلة الأولى

ظهرت المقالة تنفيذ الجزء الباقي من اتفاقية السلام يستلزم مجهود من الجميع  أولاً على حدث نيوز.

نُشر بواسطة في الحدث

محرر صحفي من الرياض أهتم بالشأن الخليجي