الفواكه التي تزيد حليب الأم

الفواكه التي تزيد حليب الأم
0

الفواكه لزيادة حليب الأم لا تُعد ولا تُحصى، فأثناء فترة الرضاعة سوف تحتاجين إلى نمط غذائي محدد يتضمن بداخله على بعض الفواكه المناسبة لكِ في تلك الفترة من أجل زيادة حليبك

حيث أن حليب الأم يعد أنسب غذاء لصغيرك الرضيع، وبالتالي توجد قائمة من الفواكه التي سوف تساعدكِ على زيادة الحليب لتغذية صغيرك وجعله يبدو بصحة جيدة، تابعي معنا هذا المقال للتعرف على أهم هذه الفواكه.

الفواكه التي تزيد حليب الأم

من المعروف أن أي نمط غذائي لا يخلو من وجود الفاكهة، وذلك يرجع إلى احتوائها على باقة كبيرة من العناصر الغذائية المتمثلة في الألياف المعدنية وبعض المعادن والمواد المضادة للأكسدة والتي تعد أساسية لصغيرك أثناء مرحلة الرضاعة، لذلك من أهم الفواكه التي تزيد حليب الأم الآتي:-

  • الفراولة

فاكهة الفراولة تعد عنصر أساسي في في نمط الغذائي أثناء الرضاعة، وتظهر أهميتها البالغة في كونها تشتمل على معدل مرتفع من عناصر البوتاسيوم والحديد والماغنسيوم

وكذلك الكالسيوم هذا بجانب احتوائها على بعض الفيتامينات مثل فيتامين سي، وبالتالي تعمل الفراولة على زيادة حليب الأم ولا تقتصر على هذا فحسب بل إنها أيضًا سوف تقيكي من التعرض للأنيميا أثناء الرضاعة الطبيعية.

  • المشمش

تعمل فاكهة المشمش على تنظيم مستويات الهرمونات بداخلك وتحديدًا الهرمونات التي تساهم في إنتاج حليب الأم وتعمل على إدرارة أثناء الرضاعة وذلك نظرًا لتضمنه على بعض المواد الكيميائية بمعدلات كبيرة، كما أن هذه الفاكهة سوف تمتحكِ عناصر غذائية متنوعة مثل البوتاسيوم والكالسيوم وكذلك فيتامين A

  • الأفوكادو

الأفوكادو له فائدة كبيرة أثناء الرضاعة وأهمها أنه يساهم في زيادة حليب الام، وتتمثل فوائد في أنه يعمل على تنشيط وظائف الجسم لديكِ كليًا لاحتوائه على أحماض دهنية أساسية، ويعد أيضًا من ضمن المغذيات، كما أنه له فضل كبير في استقرار نسب الكوليسترول والسكر في الدم.

  • الشمام

قد يفقد جسمك أثناء مرحلة الرضاعة بعض العناصر والفيتامينات المهمة للغاية، لذلك نبحث في هذه الحالة عن ما يعوض الجسم من هذا الفقد، فتعد فاكهة الشمام هي الخيار الأمثل لذلك، فهي سوف تعوضكِ عن المعادن والفيتامينات اللازمة أثناء الرضاعة والتي تم فقدها سابقًا، فالشمام مهم لتأمين جسمك وأداء وظائفها على أتم وجه.

  • الموز

الموز يدخل ضمن قائمة الفواكه التي تزيد حليب الأم وتعمل على تغذية صغيرك من خلال الرضاعة، وهذا يرجع إلى عدة أسباب من بينها انه يساهم في زيادة نسبة حمض الفوليك بشكل كبير داخل الجسم، كما أنه يعوض الفاقد لديك من السعرات الحرارية إزاء الرضاعة، وليس هذا فحسب بل يمكنه أيضًا منحك الفيتامينات التي تكوني في حاجة إليها بالإضافة للمعادن، لذلك يمكننا القول أن الموز سوف يمنحك جسم ووزن مثالي.

  • التوت البري

فاكهة التوت تعتبر مصدر رئيسي للعناصر الغذائية المتمثلة في المواد المضادة للأكسدة والبوتاسيوم والكالسيوم وجميع الفيتامينات وكذلك النشويات، وينتج عن ذلك فائدة كبيرة للأم وهي وقايتها من الإصابة بالالتهابات.

  • البابايا الخضراء

البابايا الخضراء من أهم الفواكه التي لا غنى عنها أثناء الرضاعة، وذلك لأنها غنية ببعض المصادر التي تزيد من معدل إنتاج الحليب في ثدي الأم المرضعة، كما أنها تحتوي على باقة متنوعة من الفيتامينات مثل فيتامين B,E,A,C التي يكون الجسم في حاجة إليها أثناء الرضاعة الطبيعية.

نصائح للأم خلال فترة الرضاعة

هناك بعض الأمور التي يجب أخذها بعين الاعتبار أثناء الرضاعة وهي تتمثل في بعض النصائح التالية
• وضع نمط غذائي سليم وصحي.
• أخذ مكمل الفيتامين بصفة يومية.
• تجنب التدخين.
• الراحة التامة.
• تجنب أكل الأطعمة النيئة.
• غسيل الخضروات و الفاكهة قبل أكلها.
• تناول العصير وكمية كبيرة من الماء لترطيب الجسم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.