ولي العهد السعودي يناقش مع الشيخ محمد بن زايد مبادرة الشرق الأوسط الأخضر

ولي العهد السعودي يناقش مع الشيخ محمد بن زايد مبادرة الشرق الأوسط الأخضر
0

مبادرة الشرق الأوسط الأخضر حيث تم إجراء مكالمة تليفونية بين كلا من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان والشيخ محمد بن زايد آل نهيان وهو ولي العهد لأبو ظبي كما أنه يعتبر أيضا قائد القوات المسلحة الأعلى التابع لدولة الإمارات وذلك في يوم الاثنين الموافق 30 مارس 2021.

كانت تلك المكالمة بخصوص مبادرة السعودية الخضراء ومبادرة الشرق الأوسط الأخضر أيضا والذي اتفق عليهما الأمير محمد بن سلمان والملك محمد بن زايد، أعلن ولي العهد السعودي عن هذه المبادرة و هدفها مشاركة الدول المجاورة له والتعاون معها

وتنمي هذه المبادرة الأماكن الخضراء في المملكة ويخطط الزعيم إلى زراعة نحو 50 مليار شجرة وتعد من أكبر برامج التشجير في العالم وتهدف هذه المبادرة إلى القضاء على التصحر والمحافظة على جميع الأراضي.

تخطط دولة السعودية إلى انتاج اكبر كمية من النفط ذات كفاءة عالية وزيادة كمية الطاقة المتجددة، ذلك أيضا يسهم في المحافظة على العديد من البيئات مثل: البيئة البحرية، البيئة الصحراوية وكذلك البيئة الساحلية أيضا، كما تبذل دولة السعودية مجهود كبير في زيادة عدد المحميات الطبيعية.

خلال هذا الاتصال تحدث الزعيمان في القضاء على التصحر وتحديات البيئة وأهمية تنفيذ المبادرات في المنطقة وحول العالم، من أهم مميزات هذه المبادرات تحسين الحياة وحياة المواطنين والصحة العامة.

يبذل كلا من الشيخ محمد بن زايد ومحمد بن سلمان الكثير من المجهود لتنفيذ المبادرات التي تم الاتفاق عليها في أقرب وقت ممكن والتقدير الكبير للمبادرات، كما أن دولة الإمارات تستعد للبدء في أعمال المبادرات مع مملكة السعودية وتحقيق العديد من أهداف هذه المبادرة.

أكد الأمير محمد بن سلمان ولي العهد لدولة السعودية في بيان له أن كلا من مبادرة “السعودية الخضراء” ومبادرة “الشرق الأوسط الأخضر” التي سيتم تنفيذها في أقرب وقت ممكن أنهم يرسمان مملكة السعودية ودولة الإمارات بوجه عظيم

وأن هدفهم حماية جميع الأراضي والطبيعة وعدم التأثير على الظروف الاقتصادية وهما تحت مسمى طريق ذات معالم واضحة، كما قال الامير محمد بن سلمان أن المبادرات تمثل أكبر برنامج تشجير في العالم.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.